آخر الموضوعات;

الأربعاء، 9 فبراير 2011

مبارك يريد ..تغيير الشعب

كتب / هانى جريشة
هو شعب يتمتع بخفة الظل والمرح والكوميديا حتى في أحلك الظروف، إضافة على ذلك إنه يجيد نشر الشائعات في سرعة البرق، فخفة الدم صفة يشتهر بها عامة المصريين الذين لا يتخلوّن عن روح الدعابة، حتى في أصعب الأوقات، وهكذا أصبحت أكبر حركة احتجاج شعبي تشهدها مصر ضد نظام‭ ‬الرئيس‭ ‬حسني‭ ‬مبارك‭ ‬موضع‭ ‬نكات‭ ‬وتهكم‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬النظام‭.
يحاول الشباب التغلب على روح الملل واليأس في الميدان بتدوير الفكاهة والنكت والأغاني الساخرة من النظام، فقد قام بعضهم بتأليف نكت عن الأوضاع السياسية نشروها على صفحاتهم على الفيس بوك أو رفعوا لافتات تعبّر بأسلوب طريف عن هذا المطلب
  • وفي‭ ‬الميدان‭ ‬يقوم‭ ‬بعض‭ ‬المحتجين‭ ‬بتمارين‭ ‬الصباح‭ ‬الرياضية‭ ‬على‭ ‬إيقاع‭ ‬‮"‬اسقط‭ ... ‬ارحل‮"‬
  • كما قام أحد المتظاهرين بإعداد لافتة كبيرة تضم اقتراحات حول أسماء للأفلام التي سيتم إنتاجها حول الثورة المصرية، وأشار إلى أن تلك الأسماء تم اقتراحها من عدد من الشباب عبر الفيس بوك ومنها: أبي فوق الدبابة، عودة النت، رامي الاعتصامي، الرصاصة المطاطية لا تزال في كتفي، في بيتنا بلطجي، كيف تصرف العفريت، حرامية في لندن، لا تراجع ولا استسلام "القبضة الدامية"، إسماعيل يس في الثورة، سمير وشهير وبهير في التحرير، بلطجية من جهة أمنية، شعب فوق صفيح ساخن، إحنا بتوع التحرير، سكوت هنحرر، هي ثورة، نحن لا... نصنع المولوتوف، ارحل‭ ... ‬الثورة‭ ‬تطلع‭ ‬حلوة،‭ ‬ثورة‭ ‬هزت‭ ‬عرش‭ ‬مصر

إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير