آخر الموضوعات;

الثلاثاء، 12 مارس 2013

تطبيق الضبطية القضائية على البلطجية

قال محمد عادل القيادى بحركة شباب 6 إبريل، إن ما تقوم به الجماعة الإسلامية فى أسيوط تحت مزاعم "الشرطة الشعبية"، ما هو إلا عودة لظهور الجناح العسكرى للجماعة الإسلامية، بمباركة الرئيس مرسى وجماعة الإخوان المسلمين، وغض طرف من قبل النائب العام المعين، حسب وصفه.

وشدد على ضرورة الحسم من قبل كافة القوى الوطنية ضد عودة ميليشيات الجماعة الإسلامية ومحاولتها خرق القانون والدستور.


إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير