آخر الموضوعات;

الجمعة، 5 أبريل 2013

كوريا جاهزة للحرب وامريكا مرعوبة

أعلن جيش كوريا الشمالية اليوم، بالتوقيت المحلي الكوري، في بيان، أنه حصل على موافقة لشن عمليات عسكرية على الولايات المتحدة "تشمل إمكانية استخدام الأسلحة النووية المتطورة".
وقال رئيس أركان الجيش في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء الكورية الشمالية، إنه يبلغ واشنطن رسميا أن التهديدات الأمريكية "سيتم سحقها بوسائل ضاربة نووية".

وأضاف بيان الجيش أن "العملية التي لا رحمة فيها والتي أعدتها قواتنا المسلحة الثورية تمت دراستها والمصادقة عليها".
وصعدت كوريا الشمالية تهديداتها في الأسابيع الأخيرة وهددت بضربات محتملة ضد الولايات المتحدة، وخصوصا في هاواي وجوام في المحيط الهادئ.
وأضاف البيان أن "موعد الانفجار يقترب"، مشيرا إلى أن "الحرب في شبه الجزيرة الكورية يمكن أن تندلع اليوم أو غدا".
وتابع "إزاء هذا الوضع فإن قيادة أركان الجيش الكوري الشمالي المكلفة جميع العمليات ستتخذ إجراءات عسكرية مضادة قوية وعملية".
واعتبر الجيش أن مسؤولية الأزمة الحالية "تقع بالكامل" على الولايات المتحدة، مذكرا بمشاركة طائرات بي-52 القادرة على حمل قنابل نووية، وقاذفات شبح بي-2، في مناورات عسكرية مشتركة تجري حاليا بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.
وحذر البيان من أنه "لم يسبق أبدا أن كانت شبه الجزيرة الكورية عرضة لمثل هذا الخطر النووي".
وقالت وزارة الدفاع الأمريكية اليوم، إنها "تأخذ على محمل الجد تماما، تهديدات كوريا الشمالية بضرب الأراضي الأمريكية وجزر جوام"، وقالت إنها "مستعدة للرد على مثل هذا الاحتمال".




إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير