آخر الموضوعات;

السبت، 1 يونيو 2013

انتفاضة الاتراك ضد حكم اردوغان

أطلقت الشرطة التركية الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه على محتجين احتلوا متنزها في وسط اسطنبول مما ادى إلى اصابة عشرات بينهم سائحون في اعنف حملة أمنية حتى الآن على احتجاجات المعارضة. وبدأ الاحتجاج في حديقة جيزي بارك بعد ان قطعت شركة مقاولات اشجارا لكنه اتسع إلى مظاهرة كبيرة ضد حزب العدالة والتنمية الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان. واندلع العنف بعد مداهمة الشرطة فجرا لمخيم احتجاجي اقيم منذ ايام في المتنزه احتجاجا على خطط بناء مركز تجاري. وتصاعدت سحب الغاز المسيل للدموع حول المنطقة في ميدان تقسيم الذي يشهد العديد من الاحتجاجات السياسية. وتناثر الزجاج المهشم وقطع الحجارة في انحاء شارع تجاري رئيسي. وجرت مجموعة من اطفال المدارس الابتدائية فزعا من الغاز المسيل للدموع بينما هرع السائحون الذين فوجئوا بالموقف عائدين إلى فنادقهم المطلة على الميدان.
وقال كوراي جاليسكان مدرس العلوم السياسية بجامعة البوسفور الذي شارك في الاحتجاج “ليس لدينا حكومة. لدينا طيب اردوغان … حتى انصار حزب العدالة والتنمية يقولون انهم فقدوا عقولهم.. لم يستمعوا لنا.“هذه بداية صيف الغضب.”و اشتبكت شرطة مكافحة الشغب مؤخرا مع عشرات الالاف من المحتجين في يوم العمال قبل اسابيع في اسطنبول. كما وقعت احتجاجات ايضا على موقف الحكومة من الصراع في سوريا وعلى تشديد القيود على بيع الخمور وعلى تحذيرات من مشاهد تبادل العواطف في العلن.
وأطلقت الشرطة في العاصمة التركية أنقرة الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين كانوا يحاولون الوصول إلى مقر حزب العدالة والتنمية الحاكم اليوم بعد اتساع نطاق الاحتجاجات في اسطنبول. وكان المتظاهرون – واغلبهم من الشبان المؤيدين لحزب الشعب الجمهوري المعارض – يعتزمون الاحتجاج على قوانين جديدة تقيد بيع المشروبات الكحولية وهتفوا بشعار “المقاومة في كل مكان .. تقسيم في كل مكان” تضامنا مع المحتجين في ميدان تقسيم في اسطنبول. وقال حسين ديميردوزين عضو مجلس ادارة غرفة اسطنبول الطبية لرويترز ان سائحة مصرية ترقد في حالة حرجة بعد اصابتها مباشرة بقنبلة غاز مسيل للدموع اثناء قيام الشرطة بفض الاحتجاج. وقال ان المرأة التي تبلغ من العمر 34 عاما تخضع لجراحة بعد ان اصيبت بنزيف في المخ.وقال ديميردوزين ان 12 شخصا – من بينهم نائب برلماني مناصر للاكراد – اصيبوا وان المئات تعرضوا لمشكلات في التنفس بسبب الغاز المسيل للدموع.

إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير