آخر الموضوعات;

الأربعاء، 5 فبراير، 2014

اكثرعشرة دول إنفاقاً على جيوشها

نشرت صحيفة "ديلى تيليجراف" البريطانية تقريرا مهما عن أكثر عشرة دول إنفاقاً على ميزانيات الدفاع والإنفاق العسكري خلال عام 2014 مقارنةً بالعام الماضي ، نقلا عن دراسة لمؤسسة آي إتش إس "IHS" الاستشارية ، مع ملاحظة ان معظم دول العالم تخفى ميزانيات جيوشها الحقيقية لاسباب استراتيجية ، كما ان هناك صناعات ترتبط بالتسليح ولكن بشكل غير مباشر فلا يمكن مثلا فصل ميزانية المشاريع النووية عن التسليح العسكرى فى ايران او مشروعات البحث العلمى وغزو الفضاء فى اليابان والهند وروسيا عن ميزانية الانفاق العسكرى فى حين ان ميزانية الولايات المتحدة الواردة فى التقرير تشمل كل القطاعات المتعلقة بالامن بما فيها ميزانية المخابرات الداخلية والخارجية والمساعدات وحتى الرشاوى المقدمة الى دول وعصابات وقبائل وافراد .. وجاء ترتيب الدول على النحو التالي:
المركز الأول:- الولايات المتحدة الأمريكية، ورصدت مبلغاً وقدره 572.3 مليار دولار على تسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 1.3% عن ميزانية 2013.

المركز الثاني:- الصين، ورصدت 146.7 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إرتفاعاً قدره 6.4% عن العام الماضي.

المركز الثالث:- روسيا، ورصدت 78.2 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إرتفاعاً قدره 13.5% عن العام الماضي.

المركز الرابع:- المملكة المتحدة، ورصدت 57 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 3.6% عن العام الماضي.

المركز الخامس:- اليابان، ورصدت 53.8 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 3.9% عن العام الماضي.

المركز السادس:- فرنسا، ورصدت 52.18 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 0.8% عن العام الماضي.

المركز السابع:- الهند، ورصدت 44 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 2.9% عن العام الماضي.

المركز الثامن:- المملكة العربية السعودية، ورصدت 43 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إرتفاعاً قدره 3% عن العام الماضي.

المركز التاسع:- ألمانيا، ورصدت 42 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إنخفاضاً قدره 2.1% عن العام الماضي.

المركز العاشر:- كوريا الجنوبية، ورصدت 32.61 مليار دولار لتسليح جيشها خلال عام 2014، مسجلة إرتفاعاً قدره 3.5% عن العام الماضي.

إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير