آخر الموضوعات;

الخميس، 11 ديسمبر، 2014

شيرى تتعلم الرقص الشرقى فى موسكو

شيرى فتاة روسية جميلة 27 عاما تعيش فى موسكو ، قررت تعلم الرقص الشرقى لكنها لا تنوى الاحتراف والرقص امام الجمهور
وتتابع شيرى الفنون العربية بصفة عامة والرقص الشرقى بصفة خاصة والموسيقى المصرية تطربها 
وتعتقد ان الرقص يحتاج الى لياقة بدنية غير عادية لان الراقصة تبذل مجهود كبير لا يشعر به المتفرج الا اذا حاول بنفسه الرقص لمدة خمس دقائق فقط على سبيل التجربة سوف يكتشف ان الرقص ليس هز الوسط او البطن بل فن له اصول وقواعد
وملابس الراقصة ايضا مهمة وتدل على شخصيتها ، ولان الرقص الشرقى مرتبط دائما بالفرحة فان الوان بدل الرقص عادة تتسم بالزخرفة التى تدل على الفرح والمرح 
وتستمع شيرى الى المطربين العرب ، وتشاهد راقصات من القدامى ومن الحاليين لكنها تفضل الرقص القديم

إرسال تعليق

 
حقوق صورة

تعريب و تطوير